Monday, July 31, 2017

اكتشافاتي .. أسلوب حياة

بعيدا عن إني أصبحت على قناعة تامة إن التين والزيتون لا يدخلهما دود بخلاف خواصهما المساعدة على تجديد الخلايا الحية، إلا إني اكتشفت إن في التأني السلامة، التأني في المشاعر واكتشفت إني فعلا مش لازم أتحشر في أمور الناس وأدلي برأيي أو أنصحهم من غير ما يطلب مني، ده حتى النصيحة على الملأ فضيحة، وإن الأسلوب غير المباشر في الطلب أو النصح أنجح بكتير من الصراحة، وإن مشاعري مش مشاع، مفيش أي ضرورة إني أشاركها مع أي حد، وإني مش مضطرة أكون لطيفة مع ناس مابحبهمش أو آذوني، وإن التغافل وتكبير الدماغ عن بعض أخطاء الآخرين أريح بكتير من التركيز عليها أو مواجهتهم بيها والإكتشاف الرابع والأهم هو إن الصمت أبلغ من الكلام.

#الوضع_الصامت

Friday, March 17, 2017

وحدة، تطوع، سعادة

حينما تشعر بالوحدة، قم بعمل تطوعي، فسعادة الآخرين كفيلة أن تملأ عليك يومك وحياتك. ولعل التطوع من الطاعة

:)

.اللهم إنا نسألك الأنس بقربك

Monday, October 10, 2016

15 سنة


2001


أنا (اللي ما بيعجبنيش العجب في العطور): مدام مها حاطة برفيوم رائحته حلوة قوي.
صديقتي الصدوقة: إمممم .. حلو قوي فعلا
مدام مها (جالسة على الديسك بتاعنا): إسمه  Hot Couture  .. وبدأت تسرد في كم هو يظل عالقا بالملابس وكم هو ثمين ...

............

2006


أحد زملائي بالجامعة: إنجي، أختي سافرت ومش عارف أجيب إيه لماما هدية في عيد الأم ..
أنا: هات لها ساعة
هو: عندها ساعات كتير ومش عايزة ساعة
أنا: هات لها برفيوم
هو: أيوة، أجيب لها برفيوم إيه بقى؟
أنا: Hot Couture


بعد عدة أيام

أنا: ها، جبت لمامتك إيه في عيد الأم؟
هو: جيبت لها البرفيوم اللي قلتي عليه
أنا: طب وعجبها؟
هو مبتسما: قالتلي "عرفت البرفيوم ده منين يا صايع؟!"
أنا ابتسمت في صمت.

............  

2016


قررت أعامل نفسي أحسن، اشتريت البرفيوم بعد 15 سنة ... مش عارفة أتبسط ولا أتضايق من كتر صبري ع الحاجات اللي بحبها. 


Sunday, September 4, 2016

My Gimp Artwork





 Originally from
















 Techniques:

Fading, Mirroring, Cropping, Filters > Light and Shadow > Drop Shadows, and Open as a layer. 



Monday, February 29, 2016

الحمد لله

الحمد لله الذي عافانا مما ابتُلي به الآخرون

Thursday, December 24, 2015

لعل الله يهدينا أو يهدي بنا


من أجمل المبادئ التي أنا مؤمنة ً بها في الحياة 

  • لا حيلة في الرزق، ولاشفاعة في الموت، ولا راحة في الدنيا، ولا سلامة من كلام الناس
  • ارض بما قسم الله لك، تكن أغنى الناس
  • لا ضرر ولا ضرار

حسنـًا، الناس في حياتك، المال، الزواج، البنون، الصحة، الطعام والشراب، الجمال، وكثير مما لا يحضُر ذهني إنما هو من الأرزاق، وقد يقضي المرء طوال حياته يكابد أشخاص تسبب له المشاكل، أو فقيرا،  أو وحيدا، أو دون ذرية، أو مريضًا، أو لا يرى نفسه جميلا.

فالرزق من عند الله، وقد تبقى بعض الأرزاق على حالها أو يبدلها الله، فلا حيلة لنا في ضيق أو وسع الرزق، لكننا للأسف نتبنى ثقافة تقييم أنفسنا والآخرين بناء على ما لا حيلة لنا فيه، ونقع فريسة لفخ هذا التقييم فنبني عليه بالتالي تصرفاتنا. 

هل ضيق أو وسع أي من الأرزاق رضا أم غضب أم بلاء من الله؟ 
الله أعلم، ولكن ما أنا على يقين منه هو أنه إن وسع رزقي أو ضاق فهو من عند الله والرضا به أو الصبر عليه هو رحمة من الله، أما محاولة تغييره فهي عبث.

وتأتي بقية المُسَلمَات في المبدأ الأول واضحة وصريحة، فالموت حق على كل نفس، والكافر والمؤمن والمشرك لم يجد أبدًا أحدهم راحة في هذه الدنيا، وأتحدى نفسي وإياك إن وُجد شخص سَلم من كلام الناس.

أما المبدأ الثاني، فهو يضع في نفسك رحمة تجاهك! فإن رضيت شعرت بمعية الله ولطفه ورحمته، وإن اعترضت، ضاقت عليك الأرض بما رحبت. ولا تسيئ الظن بالله، سبحانه قد تدعوه بعدة أمور فيؤخرك في إحداها ويجيبك فور دعائك في الآخريات، فلا تفرح ولاتحزن ولكن إعلم أنه من نفسك بك أعلم :)

ويقف المبدأ الأخير موقف القاضي والفاصل بين الحق والباطل، فإذا إردت أن تزن أفكارك وأقوالك وأفعالك قبل أن تأتي بهم، فانظر إليهم، هل فيهم ضرر (للآخرين) أو هل فيهم ضرار (لنفسك)، فإن لم يشابهك الظن، فتوكل على الله وإن ظننت أن فيهم ضررًا أو ضرارًا فسأل الله أن يريك الحق حقـًا ويرزقك اتباعه وأن يريك الباطل باطلا ويرزقك اجتنابه.

والحمد لله رب العالمين.

Tuesday, December 15, 2015

Patterns

We, who love love itself, who can't handle failure particularly romantic but we always keep trying, who fear rejection, I tell you we are work-aholic and usually have a loving but Helicopter-parent.

#_End_of_Text